منتديات الاحباب

منتدى ثقافي , اجتماعي, رياضي, ترفيهي, تعارف وتواصل
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 الرحـلة التاريخية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمير الذوق
نائب المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 89
العمر : 32
الموقع : الدمام
العمل/الترفيه : سباحة
المزاج : قهوة فرنسي
تاريخ التسجيل : 22/01/2010

مُساهمةموضوع: الرحـلة التاريخية   الإثنين يناير 25, 2010 3:42 am

نقطة البداية من أحد المراكز الساحلية من محافظة القنفذة التاريخ في أواخر شهر ذو القعدة الزمان الساعة الثامنة

مساءاً إلتقيت بصديقين أتو لزيارتي وقضاء بعض الوقت بعيداً عن إزعاج السيارات وزحمة الناس وضوضاء المدينة

أحدهم قادم من العرضيات التابعة لمنطقة القنفذة والأخر قادم من جدة بتجاهه إلى مكان إقامته بالمجاردة .

قمت بإستقبالهم وكلي فرح بقدومهم غمرتني البهجة بلاقائهم تغلغلت السعـادة في أعماق قلبي بقدومهم فحللتم أهلاً ونزلتم

سهلاً مرحبا بكم يا من رسمتم السعادة على مبسمي وعزفتم على أوتار قلبي بطيبكم وأحييتم نبتة الوصل بزيارتكم

إنطلاقنا معا لأقلهم بسيارتي لأن المكان يبعد عن المركز بمسافة 15كيلو متر في البر حث لا يمكنهم الوصول بسياراتهم .

وبينما نحن في الطريق نتجول وأعرفهم على المناطق والطرق التي تتفرع الى القرى التابعة الى المركز فجأة أبتعدنا

عن المناطق السكنية ونحن نسير الأن في البر حث السكون وراحة البال خرجنا من الضوضاء وإنارة المدينة فلا نرى

إلا أنوار سيارتنا ننظر مد البصر لا نرى سوى الظلام الدامس واصلنا سيرنا بتجاه الخيمة التي أشدناها في البر ،

وصلنا إلى الخيمة وكان في إستقبال ضيفي مجموعة من الشباب منهم الأخوان وأبناء العم وأصدقاء لي كانو متواجدين

لإستقبال ضيفي .

جلسنا نتدارج أطراف الحديث تغمرنا السعادة ويملاء مجلسنا الحب والاخوة ترى الابتسامة هنا وهناك وترى المتعة

وراحة البال حث الهدوء يعم المكان والنجوم الساطعة تملء السماء والهواء العليل يلطف الجو .

جاء الأن دور وجبت العشاء وبعد الفراغ منها جلسنا في ليلة من أروع الليالي تمنيت أنها ليلة بدر لنستمتع بمنظر البر

على ضوء القمر ولكن جمعت أحبتي هي قمرتي ونور الإبتسامة على وجهي.
و
قبل أن يتناصف الليل كان أحدهم يريد الذهاب بعد سهرة ممتعة ليودعنا بكل صدر رحب كنا نريده أن يبقى معنا

لنكمل مشوار رحلتنا ولكن ظروفه حالت دون ذلك أخذته بسيارتي ونحن في منتصف البر طلب مني الوقوف

وأن أطفأ أنوار السيارة وإذا بالنجوم تملء السماء كأنها لؤلؤ في بحر كبير منظر جميل في جو عليل وهدوء رهيب

واصلنا السير الى أن وصلنا الى المدينة والى سيارته ووقمنا بتوديعه وسكلي سرور بزيارته ذهب في أماني الله وحفظه

وعدنا وأنا وصديقي الى خيمتنا ليأتي دور النوم .

وصلنا الخيمة وأخرج كل منا فراشه إستعداداً للنوم كان الجو عليل لذالك قررنا النوم خارج الخيمة لنستمتع منظر

السماء الممتلئة بالنجوم أطفاءنا مولد الكهرباء ليعم الهدوء وأستلقينا لننظر إلى السماء ونتحدث بقصص ورايات

نحاكي بعقولنا الماضي وما فعل أبائنا وأجدادنا وكيف كانت أوضاعهم كانو يعيشون في نفس هذا الجو لا كهرباء ولا

ضوضاء راحة في البال وطمئنية في القلب وهذه متعه الحياة هذا كان حديثنا إلى أن لامس النوم أعيوننا ولم نشعر إلا

بصوت ضعيف لا يكاد أن يسمع صوت منادي الحق أذن المؤذن في قرية تبعد 15 كيلو عن مقرنا قمنا لأداء الصلاة

ورجعنا لنكمل نومنا.

طلعت شمس يوم جديد وطلعتُ صباح رائع نبحث عن دلة مبهرة وبالفعل قمت بإعدادها وبعد ما تناولنا القهوة وإذا

بالفطور أتو به الشباب و أفطرنا بحمد الله وتجولنا في أرجاء البر الممتليء بالابل والغنم الى أن أتى موعد الغداء

الى أن صلينا العصر وبدأ قدوم الأحباب لنلتقي مرة أخرى وجلسنا لنتابع الغرووب الجميل لشمس هذا اليوم السعيد

وصلينا العشاء وكا العادة أعددنا الدلة المبهرة وبراد الشاي الى صلاة العشاء .

تكامل تواجد الأصحاب وقامو بتوزيع أنفسهم منهم على الشواء ومنهم على الطبخ ومنهم على الميفى (التنور) اصبحت

وجبت العشاء جاهزة وكانت من أروع الوجبات بأيدي نسأل الله أن لايحرمنا منها ، وبعد العشاء أتينا بدلتنا وبرادنا

لنسمر وليلة تكاد أروع من سابقتها الى أن أتى وقت النوم وتفرق الشباب ذهبو الى بيوتهم وبقيت أنا وصديقي في تلك

الخيمة.
وجاء صباح جديد ولكنه يبدو أنه أخرصباح لصديقي سوف يغادر الخيمة وتدور الساعة سريعا واذا بصلاة الظهر

والغداء ويجري الوقت بسرعة يتخيل لي بأن الدقايق تمضي سريعا الى صلاة العصر وإذا بي أدع صديقي ليعود الى

دياره بعد هذه الرحلة التي تسجل في تاريخي وتنقش في صميم قلبي وجاءة لحظة الوداع ودعته وكلي أمر أن تتكرر

هذه الزيارة ففي حفظ الله ورعايته وأسأل الله أن يوصلك الى أهل بالسلامة وبعد وصوله إلى أهله طمأنني على نفسه

وهنا إنتهت هذه الرحلة التاريخية.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ala3bab.ahlamontada.net/forum.htm
صـ الشوق ــدى
Admin
avatar

عدد الرسائل : 105
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 07/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرحـلة التاريخية   الإثنين يناير 25, 2010 11:24 pm

أشكرك اخي أمير الذوق على هذه القصه التاريخيه
الرائعه وننتظر الاروع

تقبل مروري ولك تحياتي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ala3bab.ahlamontada.net
ميشوو
عضو جديد
avatar

ذكر عدد الرسائل : 27
العمر : 33
الموقع : الـدمـام
المزاج : قـهـوة تـركي
تاريخ التسجيل : 24/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الرحـلة التاريخية   الثلاثاء يناير 26, 2010 7:03 pm

بالفعل اخي الكريم ,,, ان للبر حلاوة وجمال .

لك مني كل الحب والتقدير على هذه القصة الرائعة .


تحياتي ومروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمير الذوق
نائب المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 89
العمر : 32
الموقع : الدمام
العمل/الترفيه : سباحة
المزاج : قهوة فرنسي
تاريخ التسجيل : 22/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الرحـلة التاريخية   الأربعاء يناير 27, 2010 11:20 pm

صـ الشوق ــدى كتب:
أشكرك اخي أمير الذوق على هذه القصه التاريخيه
الرائعه وننتظر الاروع

تقبل مروري ولك تحياتي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ala3bab.ahlamontada.net/forum.htm
أمير الذوق
نائب المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 89
العمر : 32
الموقع : الدمام
العمل/الترفيه : سباحة
المزاج : قهوة فرنسي
تاريخ التسجيل : 22/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الرحـلة التاريخية   الأربعاء يناير 27, 2010 11:22 pm

ميشوو كتب:
بالفعل اخي الكريم ,,, ان للبر حلاوة وجمال .

لك مني كل الحب والتقدير على هذه القصة الرائعة .


تحياتي ومروري

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ala3bab.ahlamontada.net/forum.htm
 
الرحـلة التاريخية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاحباب :: منتديات ادبيه :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: